منتديات دموع الورد
عزيزي الزائر /عزيزتي الزائره

يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوا معنا او التسجيل

ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الى اسرة المنتدى سنتشرف بتسجيللك معنا

مع تحيات ادارة المنتدى

cheers cheers


منتديات دموع الورد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حالات التيمم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mourad2010

avatar

عدد المساهمات : 228
تاريخ التسجيل : 30/12/2010
العمر : 21
الموقع : algerie

مُساهمةموضوع: حالات التيمم   الجمعة ديسمبر 31, 2010 2:57 am

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته.

حالات التيمم
للعلاّمة ابن باز رحمه الله



حكم صلاة من ترك غسل الجنابة بسبب شدة البرد




هل تجوز الصلاة إذا كان الإنسان غير طاهر، عليه جنابة –مثلاً- وكان البرد شديداً جداً، ماذا يفعل هذا؟

إذا وجد
النار يسخن الماء ويكون في محل بعيد عن الهواء والبرد، في غرفة في حمام
ويغتسل، أما إذا كان عليه خطر، ما وجد الماء، أو ماءً بارد لا يستطيع ما
يدفئه به أو في صحراء ما عند ما يتقي به خطر البرد يتيمم، مثل ما فعل عمرو
بن العاص لما اشتد البرد عليه في السفر تيمم ولم يغتسل من الجناة فإذا كان
هناك خطر تيمم والحمد لله، أما إذا استطاع أن يسخن الماء وأن يكون المحل ..
مسقوف، محل ما فيه خطر يفعل هو أعلم بنفسه، هذا يختلف، الخطر يختلف
.


من لا يستطيع استعمال الماء لشدة البرد ولا تسخين الماء هل يتيمم لصلاة الفجر؟

من
احتاج إلى الغسل ولم يستطع استعمال الماء؛ لشدة البرد، ولعدم وجود وسيلة
لتسخين الماء، فهل يتيمم لصلاة الفجر؟ ومن فعل ذلك فما الحكم؟
.


إذا كان في
محل لا يستطيع فيه تسخين الماء أو ليس فيه مكان يستكن به للغسل بالماء
الدافئ وخاف على نفسه صلى بالتيمم، ولا حرج عليه؛ لقول الله عز وجل
: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ[1]، ولقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم))،
وقد ثبت أن عمرو بن العاص رضي الله عنه كان في غزوة ذات السلاسل وأصابته
جنابة، وكان في ليلة باردة شديدة البرد فلم يغتسل، بل ­توضأ وتيمم وصلى
بالناس، ولما قدم من الغزوة سأل النبي صلى الله عليه وسلم، وقال إني خشيت
على نفسي وتأولت قول الله سبحانه
: وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا[2]، فتبسم النبي صلى الله عليه وسلم ولم يقل له شيئاً، ولم يأمره بالإعادة، فدل ذلك على أنه عذر شرعي.
[1]
سورة التغابن الآية 16.

[2]
سورة النساء الآية 29.



حكم من صلى بالتيمم نظراً لشدة البرد




سؤالي
يتعلق بالصلاة، أنا طالب في الإعدادية ساكن في القسم الداخلي، نهضت في
الصباح لكي أؤدي فرض صلاة الصبح، وكان الجو بارداً جداً، وليس لدي أي وسيلة
لتسخين الماء، وتمسحت دون أن أغسل رجلي بالماء، فهل هذه الصلاة مقبولة أم
تنصحونني بقضائها؟


هذا فيه
تفصيل: إن كنت تستطيع أن تجد ماءً دافياً أو ماءً لا خطر فيه، أو تسخينه من
جيرانك, أو بالشراء من جيرانك, أو من غير جيرانك بالشراء، فالواجب عليك أن
تعمل ذلك ؛لأن الله يقول: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ(التغابن:
من الآية16)، فعليك أن تعمل ما تستطيع من الشراء أو التسخين, أو غير هذا من
طرق التمكن من الوضوء الشرعي بالماء، فإن عجزت وكان البرد شديداً عليك فيه
خطر, ولا حيلة لك في تسخينه ولا في شراء شيء من الماء الساخن ممن حولك
فأنت معذورٌ بهذا إذا كان عليك خطر، تعتقد أن عليك خطراً من ذلك في صحتك
بالموت أو المرض, فأنت معذور وليس عليك قضاء وعليك التيمم، ما تمسح عليك أن
تتيمم بالتراب، تضرب يديك في التراب وتمسح وجهك وكفيك، ويكفيك عن الماء
عند العجز عن استعماله لسبب برودته وشدة البرد وعدم وجود ما يدفيك أو يدفي
الماء، وعليك في هذا العناية والحرص وخوف الله ومراقبته
.






حكم تيمم الجنب خوفا من البرد



أحياناً
في أيام البرد عندما أكون جنباً لا أغتسل، بل أتيمم لصلاة الفجر، وأصبح
صائماً، ثم بعد ذلك أغتسل في النهار، ما هو الحكم في صلاتي وصيامي؟


الصيام صحيح
والصلاة غير صحيحة، عليك أن تغتسل في الفجر تدفئ الماء وتغتسل ما دمت
تستطيع الدفيء في بلد في محل تستطيع فيه تدفئة الماء، أما إذا كنت في
البرية وعاجز عن تدفئة الماء تخاف على نفسك أجزأ التيمم، أما ما دمت في بلد
تستطيع تسخين الماء وأنت في محل تغتسل فيه فليس لك التساهل والصلاة غير
صحيحة، وعليك القضاء وعليك دائماً ملاحظة هذا الأمر تغتسل في الوقت وتبادر
.

حكم التيمم للصلاة من شدة البرد



نحن
في المنطقة الشمالية عندنا برد قارس أيام الشتاء؛ لدرجة أن الماء وصل إلى
التجمد في بعض الأحيان, هل يجوز أن أتيمم، مع أنني فعلت ذلك لمدة ثلاثة
شهور, هل عليّ ذنب في ذلك؟


ليس لك
التيمم وأنت تقدر على الماء الساخن، التيمم لمن عجز عن الماء الساخن في وقت
البرد؛ كما فعل عمرو بن العاص في بعض الغزوات عندما اشتد البرد ، وخاف على
نفسه تيمم، أما الذي يستطيع الماء الساخن فليس له التيمم ، يسخن الماء
ويتوضأ ويتروش إذا كان في مكان يتقي فيه البرد، كخيمة أو بيت أو نحو ذلك
. أما
العاجز اللي ما عنده ما يسخن به، فهذا لا بأس أن يتيمم إذا خشي على نفسه،
الله يقول - جل وعلا -: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [(16
) سورة
التغابن]. ويقول سبحانه: لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا
[(286) سورة البقرة]. ويقول سبحانه: وَقَدْ فَصَّلَ لَكُم مَّا حَرَّمَ
عَلَيْكُمْ إِلاَّ مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ [(119) سورة الأنعام]. وعليك
القضاء، على هذا القضاء هذه الصلوات التي تركها
.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
alhhr



عدد المساهمات : 96
تاريخ التسجيل : 29/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: حالات التيمم   الجمعة ديسمبر 31, 2010 5:11 am

واصل ياغالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حالات التيمم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دموع الورد :: < المنتديات دموع الورد الدينيه > :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: